’’تابع’’ شرح نصّ دمنة يحرّش الأسد على الثور || 2020

’’تابع’’ شرح نصّ دمنة يحرّش الأسد على الثور || 2020


زوارنا الكرام ننشر لكم حصريا على كلام نيوز

’’تابع’’ شرح نصّ دمنة يحرّش الأسد على الثور || 2020

شرح نصّ دمنة يحرّش الأسد على الثور

التقديم

نصص قصصي حواري مأخوذ من كتاب كليلة ودمنةمن بابه الأوّل الأسد والثور وهو مثلُ المتحابین یقگع بینهما الکذوب المحتال ویندرج ضمن المحور الثاني الحکایة المثلیّةلمؤلفه عبدالله بن المقفع والكتاب يعد من أعظم الكتب التى تناولت الحكمة بشكل مبسط واستخدم لتعليم النشأ فى عصر صدر الاسلام .

الموضوع

یوغل دمنة صدر الأسد علی الثور ونجاحه في ذلک.

المقاطع

المعيار: بنية الحكاية المثليّة

كليله ودمنه الحلقه الاولى 2 - YouTube
  1. من بداية النصّ إلى قال دمنة
  2. من زعموا إلى البرغوث
  3. الحكاية الأصليّة: بقيّة النصّ

التأليف

– تقوم الحكاية المثلية على قصّتين متداخلتين تكمّل احداهما الأخرى.
– للحكاية المثليّة بعد تعليمي.
– تتوفر الحكاية الفرعيّة على مقوّمات القصّ وتوظّف كحجّة للإقناع.
– قام الحوار بين الثور ودمنة على أساس من التفاوت في القدرة على الحجّة والإقناع والتخطيط المسبق للأمور.
– دمنة يكمل ما بدأه من تخطيط للتخلص من الثور والسيطرة على الملك، فانتصر الدهاء والخبث على كبرياء الأسد وعاطفة الثور.

الموضوع والشرح

سعي دمنة إلى تحريش الثور على الأسد و نجاحه في ذلك و هلاك الثور .
المقاطع : حسب معيار : نمط الكتابة :
1-من بداية النص إلى سطر الواحد و الثلاثون : الحوار : حوار دمنة و الثور ((سعي دمنة إلى
إقناع الثور و تحريشه))
أ- دور الإقناع : من السطر الأول إلى سطر الخامس عشر
ب- دور التحريش : من السطر السادس عشر إلى السطر الواحد و الثلاثون
2-البقيّة : السّرد : هلاك الثّور

التّحليل


أ- الســــــــــــــــــــرد
التمهيد للحوار :- رسم حالة دمنة : التشبيه : الكئيب // حزين – صفة مشبّهة
ب- الحــــــــــــــــــــــــــوار : اطرافه
دمنة :- غايته إقناع الثور بخيانة الأسد
الثور
خطّة دمنة
تعمّد الانقطاع عن زيارة الثور // الخلوة // إظهار الحزن و الكآبة – التأثير
الإقنـــــــــــــــــــاع
الحجج
حجة قولية : سند : الخبير- الصّدوق – الذي لا مرية في قوله (( يعوض ضعف المصدر و يوهم بمصداقية الخبر )) // متن : نقل خطاب الأسد : الإخبار أنه آكل الثور
حجة دمنة : إثبات غدر الأسد
((إظهار الولاء للثور و الوفاء له))
(( تحريضه على اتخاذ القرار))

موقف الثور


التسرع في تصديق دمنة +تبرير خيانة الأسد
افتراضات : الوشاية / العذر بغير سبب/تغير الاسد / ذنب من الثور : اعتبار نصيحته تطاولا على
مقام الأسد
حمث الثور : سرعة التصديق // عدم التأمّل في الفرضيات
موقف دمنة : ثنائية الهدم : النفي : نفي الفرضية الاولى و البناء : الاستدراك : إثبات سبب العذر العائد إلى أخلاق الاسد )) الخيانة و الفجور ))
ب : تفكير الثور : القتال
اختيار لا يتلاءم و مشروع دمنة )) إظهار العلامات ))
توجيه دمنة الثور إلى تأمل العلامات في الاسد
العلامات : إقعاء الاسد// رفع الصدر // مد البصر // صرّ الأذنين // الإستواء
علامات حسية و ليست عقلية
قد تدل على : الهجوم او الدفاع
قائمة على المفالطة

المقطع الأخيـر


ســــــــــــــردي
قائم على حركتين :- رؤية الأسد العلامات في الثور // سرعة اتخاذ القرار بالهجوم // هلاك الثور
الخلاصـــــــــــــــــــــــــة
تكشف النهاية على هلاك الثور بسبب ااعتماده على ما رآه من علامات و في النهاية يضمّن ابن
المقفع بعدا نقديا حيث ينقدضعف السلطة السياسية التي تتخذ قرارات و أحكاما دون مشورة التي
تحتكم إلى الهوى والغرائز و لا تحتكم إلى العقل كما ينقدابن المقفع واقع المؤااامرات و الدّسائس
التي انتشرت في عصــــــــــــــــره