علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى

علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى


علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى

  • تساعد الإحصاء على تلخيص النتائج في شكل ملائم مفهوم فمجرد ذكر الدرجات لا يكفي للمقارنة بين الجنسين بل إن حساب متوسطي الدرجات قد سهل مهمة المقارنة كثيرا فالبيانات التي يجمعها الباحث لا تعطى صورة واضحة إلا إذا تم تلخيصها في معامل أو رقم أو شكل توضيحي كالرسوم البيانية.
  • تساعد الباحث على استخلاص النتائج العامة من النتائج الجزئية .فمثل هذه النتائج لا يمكن استخلاصها إلا تبعا لقواعد إحصائية ، كما يستطيع الباحث أن يحدد درجة احتمال صحة التعميم الذى يصل إليه .
  • تمكن الباحث من التنبؤ بالنتائج التي يحتمل أن يحصل عليها في ظروف خاصة . فيما عدا الإحصاء يمكن للباحث أن يتنبأ بنتائج ما يجريه من اختبارات في وقت ما لقدرة أو قدرات خاصة لما ينتظر للأفراد الذين يختبرهم من نجاح في مهنة معينة أو نوع معين من التعليم.
  • وقبل هذا كله فان مزايا الإحصاء تساعد الباحث عند تنظيم خطوات بحثه فهو يحتاج إليها في مرحلة تصميم البحث وتخطيطه ،حتى يمكنه في النهاية أن يخرج من بحثه بالنتائج التي يسعى إلى تحقيقها ، فهى تهديه إلى أضبط الوسائل التي تؤدي إلى التفكير الصحيح من حيث الإعداد أو الاستدلال والقياس أثناء خطوات البحث .

علاقة علم الإحصاء بمجموعة العلوم الفلكية:

علم الفلك هو واحد من أقدم فروع الدراسة الإحصائية. يتعامل علم الفلك مع قياس المسافة وأحجام وكتل وكثافة الأجرام السماويّة عن طريق الملاحظات، وأثناء هذه القياسات لا يمكن تجنّب الأخطاء؛ فمن الصعب قياس كتلة الأجسام في الكون وحجمها وكثافتها والمسافة دون أيّ خطأ، لكنّ الصيغ الإحصائيّة تقوم بذلك باستخدام الأساليب الإحصائية. فعندما قام العلماء بقياس المسافة بين الشمس والأرض أو القمر والأرض، لم يستخدموا أيّ مقياس أو مسطرة، لكنّ تلك الأساليب الإحصائية هي التي ساعدتهم على اكتشاف أفضل الإجابات والتقديرات الممكنة. وعلى سبيل المثال أيضاً استخدم علماء الفلك أساليب إحصائيّة مثل طريقة المربّعات الصغرى للعثور على حركات النجوم.

علاقة علم الإحصاء بمجموعة العلوم المحاسبية :

إن استخدام طرق محاسبية جديدة في وقتنا المعاصر كان أساسه الطرق والنظريات الإحصائية في مجال مجموعة العلوم المحاسبية فالفضل يرجع إلى الأساليب الإحصائية والمبادئ والنظريات الحديثة لهذا العلم في تقدم مختلف العلوم المحاسبية حيث أصبحت النظم المحاسبية الحديثة هي التي تعتمد على النظرية الإحصائية في عرض الموضوعات بشكل مبسط غير متحيز ، فالمراجعة المستندية تعتمد وتستخدم أسلوب ونظرية العينات في عمليات المراجعة المختلفة في حدود درجات من الثقة المرتفعة دون تضحية بأخطاء لها ضررها على المراجع مع توفير الوقت والجهد والتكاليف تمشياً مع روح العصر في ضرورة السرعة في إتمام عملية المراجعة في ظل ظروف العمل الشاقة وكثرة العمليات المطلوب مراجعتها ، كما أن فكرة التكاليف المعيارية تعتمد أساساً على خصائص التوزيع المعتدل وعلى استخدام بعض المقاييس والمؤشرات الإحصائية .

علاقة علم الإحصاء بمجموعة العلوم الطبيعية :

تعتمد الآن معظم الدراسات المعملية على الأسلوب الإحصائي في تنفيذ التجارب وتصميمها ، وتلعب نظرية الاحتمالات والعينات دوراً كبيراً في هذا المجال سواء كان ذلك المجال كيميائي أو زراعي أو صيدلي أو طبي أو هندسي أو أي مجال يدخل في إطار مجموعة العلوم الطبيعية .

ويظهر هنا بوضوح الاستخدامات المختلفة لأسلوب العمل الإحصائي وذلك لغرض التقدير الإحصائي لخصائص الظواهر وتعميم النتائج على المجتمعات الأصلية وتفسير النتائج بأسلوب عام واختيار صحة هذه النتائج بدرجات ثقة يمكن التحكم فيها بحيث يمكن جعل الخطأ المسموح به عند أدنى حد ممكن .
كما أن أسلوب التأكد من صحة بعض النظريات في مجال العلوم العملية غالباً ما ينفذ من خلال إتباع الأسلوب الإحصائي من تسجيل للمشاهدات من واقع الظواهر العملي أو الحصول على القياسات والقراءات من واقع التجارب المعملية ثم إجراء المقارنات بين ما هو موجود نظرياً على أساس النظرية الإحصائية وما يمكن أن تعطيه للباحث من أدوات في مجال تصميم التجارب .

علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى
علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى

علاقة علم الاحصاء بالعلوم الاخرى,علاقة علم الإحصاء بعلم المحاسبة pdf,علاقة علم الإحصاء بعلم الاقتصاد,علاقة علم الإحصاء بنظم المعلومات,مؤسس علم الإحصاء,نشأة علم الإحصاء,علاقة الخدمة الاجتماعية بعلم الإحصاء,تطبيقات علم الإحصاء,طبيعة علم الإحصاء

عن الكاتب

Abdallah

كاتب محتوى وأحب كل شيء مفيد ونافع للجميع.