’’هنا’’ تحضير نص نشاة الاحزاب السياسية اولى ثانوي علمي || 2021


’’هنا’’ تحضير نص نشاة الاحزاب السياسية اولى ثانوي علمي || 2021

Rate this post - التقييم

فى كلام نيوز تحضير نص نشاة الاحزاب السياسية اولى ثانوي علمي

تحضير درس نشأة الأحزاب السياسيّة في عهد بني أمية للسنة الاولى ثانوي اداب - مدونة حلمنا العربي

اكتشاف معطيات النص

– يعتقد الأمويون أن مقتل عثمان بن عفان مرتبط بالهاشميين الذين خذلوه و لم يحموه من الثائرين عليه . فقد نصحه كثير من الصحابة لما رأوا فيهمن مآخذ كثيرة أهمها :

شدة ولائه لأشراف بني أمية الذين كانوا من ألد أعداء النبيفي فجر الإسلام

, كما كان شديد العطف على ذوي قرباه و مآخذ أخرى دفعت الصحابة إلى نصحه

و لكنهم أخفقوا في الحد من سلطان بطانته مما دفعهم إلى تغذية سخط الساخطين عليه . فمن أبرز الذين عارضوا سياسته عبد الرحمن بن عوف و طلحة و علي و بن مسعود ………….

– رأى الخوارج أن كلا من علي و معاوية آثم فعلي بإقراره بالتحكيم

و إرساله أبا موسى الأشعري مفوضا من قبله قد خرج عن الإيمان و أصبح شأنه شأن معاوية سواء بسواء ، بل اتهموا الرجلين بالكفر و نادوا بقتالهما .

مناقشة معطيات النص

– لم يكنفي أقاليم الدولة الإسلامية أهدأ من الشام و هذا ما يفسر اعتصام معاوية بها

فقد أخلصها عثمان لمعاوية ثم ضم إليه فلسطين و حمص

و انشأ بذلك وحدة شامية بعيدة الأرجاء و جمع له قيادة الجندي فكان جند الشام أقوى جنود المسلمين . وقد طال عهده بالشام فأحب أهلها و أحبوه .


– قال الكاتب :  أما علي …. فلم يظفر بشيء وانصرف عنه الناس

: إن سبب هذا الانصراف يعود إلى سياسة علي الذي بادر كخطوة أولىإلى عزل ولاة عثمان بعد أن اختار ولاته اختيارا حسنا . مما جر عليه سخط أشياع عثمان و معاوية المعزولين

و أما معاوية فلم يمتثل لأمر العزل بل تعسكر في الشام مستعينا بقوة جنده و ثروة بلاده و حب أهلها له و قد رأى المؤرخون أن عليا تنقصه الحنكة السياسية في هذا العزل .

– أهم الأحزاب التي ميزت هذا العهد


– بني أمية و هو الحزب الحاكم 
– الشيعة و هم أنصار علي و أتباعه 
– الخوارج و هم الغاضبون على الإمام الرافضون قضية التحكيم عرفوا ( بشعارهم لا حكم إلا لله ) 
– حزب الزبيريين نسبة إلى عبد الله بن الزبير نشأ نتيجة الفتنة التي أدت إلى قتل عثمان وخروج الزبير و طلحة و عائشة على علي بن أبي طالب .

عن الكاتب

Abdallah

كاتب محتوى وأحب كل شيء مفيد ونافع للجميع.