“هنا”  شرح قصيدة دمشق للصف الثامن || 2020

“هنا” شرح قصيدة دمشق للصف الثامن || 2020


زوارنا الكرام ننشر لكم حصريا على كلام نيوز

“هنا” شرح قصيدة دمشق للصف الثامن || 2020

يسرنا موقع كلام نيوز أن نقدم لطلاب الصف الثامن بسوريا قصيدة دمشق المقررة عليهم في منهج اللغة العربية، و تعد تلك القصيدة من أهم القصائد التي أشادت وتغنت بمجد العاصمة دمشق، والقصيدة للشاعر السوري والصحفي والروائي عبد الله يوركي حلاق.

شرح قصيدة دمشق للصف الثامن

نص القصيدة

  • نداك صوت من دمشق محبب **** فاسمع فدقات القلوب ترحب
  • وانزل على بلد يعطر ذكره **** فخر بأنفاس الخلود مطيب
  • فتحت لك الفيحاء قلب موله **** حر وقلب الحر لا يتقلب
  • فانهل من الحب المصفى إنها **** للحب نبع خير لا ينضب
  • رفت على العاني حمائم عطفها**** فكأنها أم تحن ولا تحدب
  • الق العروبة في وجوه شبابها **** يزهو فيختال الزمان و يطرب
  • من كل أروع لا تلين قناته **** لان الحديد له ودان المطلب
  • الشام في كف العروبة صارم **** يلقى جموع الظالمين فيضرب

شرح وتحليل الأبيات للأستاذة رغد الساطي

وبهذه الأبيات قد عبر الشاعر السوري عبد الله يوركي عن مدى حبه لوطنه وانتمائه له، وللمؤلف كتابات عديدة عبر بها عن حبه لوطنه ومسقط رأسه حلب، حيث يعد كتاب حلبيات من أشهر كتبه، وقد حصل المؤلف على عدة أوسمة منها وسام القدس، وسام مارفرام “رتبة فارس” ووسام الاستحقاق السوري.